يمكنك دائما أن تراسلنا بمواضيع من كتابتك او افكار او ملاحظات لنشرها علي المدونة من خلال الايميل : club4informatique@Gmail.Com

خمـسة أشياء مهمة قبل شـراء هـاتـف جـوال

إن إختيار هاتف جوال لغرض عملك الذى تعمل به هو عملية إتخاذ قرار مبنى على ماتحتاجه بالظبط فى عملك، وعلى هذا الأساس قد تحتاج إلى جهاز حديث متعدد الإمكانات به كثير من المزايا، وعملياً قد تفاضل بين هاتف أندرويد وبين أيفون. أو ربما ماتحتاجه هو جهاز لوحى أكبر،  عموماً إختيارك سيعتمد على ماتحتاجه لعملك وأين ستستخدم الجهاز.

ماهو الحجم المناسب لك؟

هل دائماً تحمل حقيبة عمل، أو حقيبة كبيرة؟ إذا كانت الإجابة بـلا فإن جهاز صغير تحتفظ به فى جيبك قد يكون هو الخيار الأمثل، وهناك العديد من الهواتف الجوالة الذكية التى يمكن أن تفى بالغرض مثل الأيفون 4S الذى يبلغ طوله 4.5 بوصة أو أقل وعرضه 2.5 بوصة أو أقل، كما أن هناك الكثير من الموديلات يمكنك الإختيار من بينها ما يناسبك.

هل تكتب كثيراً؟

هذا العامل يجب أن تضعه فى الإعتبار، فإذا كنت تكتب كثيراً فإن الهاتف قد لا يكون مثالى بالنسبة لك وقد يؤدى إلى البطىء فى الكتابة أو الأخطاء، لذلك قد تكون لوحة المفاتيح العادية فى هذة الحالة أفيد لك، أى شراء جهاز كمبيوتر محمول، أو شراء لوحة مفاتيح منفصلة يمكنها الإتصال بهاتفك عبر البلوتوث.

عـمر الـبطـارية

أهم شىء فى الهاتف الجوال هو عمر البطارية ومدة بقائها، خاصة الهواتف ذات الشاشات الكبيرة التى تعمل باللمس، فعمر البطارية عامل هام فى إختيار الهاتف. إذا كنت من الناس الغير قادرين غالباً على الشحن بإستخدام المنفذ الكهربائى بصورة مستمرة، فيجب أن تضع فى إعتبارك شراء بطارية إحتياطية والإحتفاظ بها، لكن ضع فى إعتبارك أنه لايمكنك تغيير البطارية فى أجهزة الأيفون والأيباد والماكبوك أير، لكنك تستطيع تغييرها فى أغلب أجهزة الأندرويد والهواتف التى تعمل بالويندوز، وأغلب أجهزة الكمبيوتر المحمولة ماعدا أجهزة أبل نيتبوك.

عادة ماتكون بطاريات الهواتف لاتستمر لفترة طويلة، لكن يمكنك قبل شراء الهاتف الذى تنوى شرائه أن تبحث عنه على الإنترنت وتكتب اسم الهاتف بالصيغة التالية “mobile name make and model + battery” وسيظهر لك العديد من النتائج التى يمكنك المفاضلة بينها.

هل ستعمل بالهاتف أثناء النهار؟

العديد من الهواتف لديها شاشات رؤيتها صعبة نهاراً، مما يجعل أغلب المستخدمين وضع الشاشة إلى اللمعان الكامل، وهذا يؤدى إلى إستهلاك طاقة البطارية أسرع، وهناك تخمين بأن الإصدارات الحديثة من هواتف سامسونج وأندرويد ستتفادى هذا العيب.

هل ستحتاج إلى إلتقاط صور أو تسجيل أصوات؟

إذا كنت ستحتاج إلتقاط صور أو تسجيل أصوات فيجب أن تختار جهاز ذو كاميرا عالية الإمكانات، وأيضاً ميكروفون، لاتبحث فقط عن الكاميرا الأعلى فى الميجا بيكسل لكن إبحث عن تقنيات الكاميرا الأخرى مثل إمكانية حذف عيوب الصورة، وتصحيح الإهتزاز. أيضاً السر لإلتقاط مقطع فيديو جيد هو أن تكون خاصية الصوت جيدة.

الآن ماهو الجهاز الذى تنوى شرائه وماهى إمكانياته؟ شاركنا تجربتك

إذا أعـجـبـك الـمـوضــــوع لا تـبـخــــل علينـا بلايك و شير لتشجيعنا على تقديم الجديد :)
هل أعجبك الموضوع ؟


ضع تعليقك بشكل واضح واذا كان تعليقك عبارة عن استفسار فيرجي توضيحه واخذ بعض الوقت لكتابة المشكلة بوضوح حتي يتم الرد عليك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـ كلوب انفورماتيك ©2011-2015 | ، . Privacy-Policy | إتصل بنـا