يمكنك دائما أن تراسلنا بمواضيع من كتابتك او افكار او ملاحظات لنشرها علي المدونة من خلال الايميل : club4informatique@Gmail.Com

قصة اللعبة التي أصابت كل من يلعبها بإرتفاع الضغط و مرض الأعصاب Flappy Bird

قصة اللعبة التي أصابت كل من يلعبها بإرتفاع الضغط و مرض الأعصاب Flappy Bird
قصة اللعبة التي أصابت كل من يلعبها بإرتفاع الضغط و مرض الأعصاب واحدة من الألعاب المنتشرة بشكل فيروسي في الأسبوع الماضي، هي لعبة Flappy Bird بحجم 894 كيلو بايت على الآيفون والاندرويد ويبدو ان الجميع يلعبها بدون توقف.

لعبة Flappy Bird والتي تعني بالعربية “الطائر القفاز”. فالخبر يقول أن مطور هذه اللعبة يحصد يومياً ما يقرب من 50 ألف دولار من الإعلانات الملحقة باللعبة! هذا جميل (ربنا يزيد ويبارك)، ولكن بالطبع انتابني الفضول لتجربتها لأرى بنفسي اللعبة التي حصدت هذا الكم من عدد التنزيلات والذي تعدى ال 50 مليون تنزيل ليربح مطورها هذا الرقم الخيالي من الأرباح اليومية.

فكرة اللعبة ببساطة هي انك تتحكم بطير أصفر ينزل للأرض وبكل ضغطه على الشاشة يرتفع مرة اخرى ويجب عليك ان تقوم بتمرير الطير بين عشرات الأنابيب بدون ان تصتدم بها وتحاول ان تكسر الرقم القياسي الأخير الذي وصلت له من أنابيب تجاوزتها بنجاح.

ان لعبت اللعبة سوف تسبب لك إرتفاع في الضغط؛ فاللعبة صعبة لدرجة غير طبيعية، بل لدرجة تعتقد بأن المطور الذي صممها يريد ان يجنن لاعبيها، فحتى مع لعبي بها عشرات المرات، لم اتمكن من تجاوز أكثر من أنبوب واحد فقط!
سوف تلعب وتلعب وتلعب وأنت تعرف في كل مرة انك سوف تصتدم بأحد الأنابيب. ببساطة، اللعبة سوف تسبب لكم إرتفاع في الضغط وسوف تجد نفسك تغضب على شيء تافه تلقائياً.

ان كنت تريد اختبار الشخص ان كان عصبياً ام لا. فلعبة Flappy Bird هي أفضل مقياس ممكن ان تجده.و هذا هو الدليل ههههه


و المضحك في الأمر قام مطور ويب ظريف بتصميم موقع squishybird.com من خلاله تستطيع الإنتقام من فلابي بيرد وصب غضبك بالكامل عليه!


و في النهاية القصة كتب مطور لعبة Flappy Bird فلابي بير في تغريدة التي انتشرت بشكل فيروسي في الأيام الماضية: “أنا متأسف أعزائي لاعبين فلابي بيرد، بعد 22 ساعة من الآن، سوف اقوم بحذف اللعبة من متاجر التطبيقات، لا استطيع تحمل أكثر من ذلك.”

الغريب والعجيب في الأمر، ان مطور اللعبة لم يذكر السبب في إقدامه على هذه الخطوة، مع العلم بأن لعبته المجانية تحقق أرباح تقدر بـ50 ألف دولار باليوم الواحد، هذا بجانب الشهرة التي حصل عليها والتي سوف تساعده في التسويق لألعابه في المستقبل.

FLAPPY BIRD

واجهت اللعبة الكثير من الانتقادات من المحللين والكتاب في وسط الإعلام التقني والمتخصص في ألعاب الفيديو وأغلب الانتقادات تذكر بأن مطور اللعبة يربح يومياً مبالغ طائلة عبر أفكار وتصاميم مسروقة من ألعاب قديمة —أغلب هؤلاء يبالغون ولا اتفق معهم— مثل الأنابيب الخضراء والتي تشبه بشكل كبير الأنابيب الخضراء التي نعرفها في ألعاب ماريو من نينتندو.

هل السبب إذاً متعلق بالمجهود الثقيل او الأوقات الطويلة التي يقضيها في تطوير اللعبة أو إصلاح المشاكل؟ لا اعلم، لكن شاهدنا الكثير من المطورين المستقلين في السنوات الماضية يوقفون ألعاب عملوا عليها لسنوات والسبب انها تأخذ الكثير من وقتهم وتتطلب جهد كبير لا يستطيعون تحمله.

إذاً ما الذي يدفع الناس لتنزيل هذه اللعبة وإن كانت مجانية؟ ما الذي يجعلهم يدمنوها بهذا الشكل ويقضون الساعات في لعبها فعلا هذا العالم مجنون مجنون مجنون مجنون!!

إذا أعـجـبـك الـمـوضــــوع لا تـبـخــــل علينـا بلايك و شير لتشجيعنا على تقديم الجديد :)
هل أعجبك الموضوع ؟


ضع تعليقك بشكل واضح واذا كان تعليقك عبارة عن استفسار فيرجي توضيحه واخذ بعض الوقت لكتابة المشكلة بوضوح حتي يتم الرد عليك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لـ كلوب انفورماتيك ©2011-2015 | ، . Privacy-Policy | إتصل بنـا